الأحد، نوفمبر 13، 2016

احتقان خطير وغير مسبوق بمجموعة مدارس المعمل بالحوز ومثول أحد الاساتذة بالمحكمة وأنباء عن قرار توقيف الدراسة‎

نشر بتاريخ :

احتقان خطير وغير مسبوق بمجموعة مدارس المعمل بالحوز ومثول أحد الاساتذة بالمحكمة وأنباء عن قرار توقيف الدراسة

احتقان خطير وغير مسبوق بمجموعة مدارس المعمل بالحوز ومثول أحد الاساتذة بالمحكمة وأنباء عن قرار توقيف الدراسة‎


مباشرة بعد تسلمه مهام إدارة مؤسسة المعمل بجماعة أيت فاسكا بإقليم الحوز تمكن السيد المدير من جعل العمل بهذه المؤسسة جحيما ووبالا على أغلب الأساتذة، وذلك من خلال إهاناته لبعض الأستاذات ونقل الوشايات الكاذبة والمغرضة بين الأساتذة مما اضطر المعنيين إلى إصدار بيان استنكاري رقم1 بتاريخ 8 نونبر2016 يتضمن مجمل الخروقات الإدارية والمرتبطة خاصة بمهام المدير
المسؤول الذي يجب عليه أولا الحفاظ على الجو العام، إلا أنه يوم الجمعة 11 نونبر2016 قام المدير برد فعل غير محسوب العواقب حيث حرض سكان وتلاميذ وحدة بوشعالة ضد اساتذتهم ودعاهم إلى نشر مشاكل المؤسسة على مواقع التواصل الاجتماعي وهو السلوك الذي وصفه الأساتذة بالخطير مبدل احتواء المشاكل سعى إلى خلقها وإلى احتقان الوضع، كما تعرض الأستاذ عادل بداز من ذات الوحدة إلى اعتداء مساء نفس اليوم من طرف أحد شباب المنطقة داخل حرم المؤسسة مما أدى إلى تدخل لجنة من المديرية الإقليمية للحفاظ على الجو التربوي السليم فيما توجه الأستاذ المعني إلى تحرير شكاية لدى الدرك الملكي بايت أورير حيث سيمثلان بالمحكمة الابتدائية بمراكش صبيحة يوم الاثنين 14 نونبر2016 ، وبتاريخ 12 نونبر 2016 صدر مقال بإحدى الجرائد الوطنية يتهم فيه مدير المؤسسة بعض الأساتذة بفرض رسوم التسجيل مقابل الحصول على الكتب المدرسية الخاصة بالمبادرة الملكية لمليون محفظة وأن بعضهم يستغل تلك الكتب والمحفظات لصالحهم ، وهي التهم التي اعتبرها الاساتذة مهينة ومشينة في حقهم حيث استغربوا من مصدر هذه الحماقات.
وعليه فقد قرر أساتذة المؤسسة اتخاذ موقف حازم وصارم الأسبوع المقبل إلى حين التحقيق في التهم المنسوبة إليهم حيث اعتبروا عملهم في ظل هذه الأجواء يعني بشكل مباشر صحة ادعاءاته، ومن جهتهم راسلوا الجهات المعنية مطالبين بالتحقيق في كل ما نسب إليهم.
رضوان الرمتي ـ redwaneromati@gmail.com
تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق