الجمعة، يونيو 03، 2016

حول نتائج الحركة الانتقالية الصحية

نشر بتاريخ :

حول نتائج الحركة الانتقالية الصحية

حول نتائج الحركة الانتقالية الصحية

عبد الوهاب السحيمي

يجب إيفاد لجنة برلمانية استطلاعية لمديرية الموارد البشرية التابعة لوزارة التربية الوطنية للوقوف على حجم الفساد المستشري بهذه الادارة و الظلم الكبير الذي يتعرض له موظفي وزارة التربية الوطنية من طرف مسؤولي هذه المديرية. تم اليوم الإعلان عن
نتائج الحركة الانتقالية لأسباب صحية و مع وجود ملفات أصحابها ظروفهم الصحية جد قاهرة وصلت حد البروستات و عمليات جراحية في آن واحد و مع ذلك لم يتم الاستجابة لطلباتهم و بالمقابل تجدها تلبي الطلب لحالات ملفاتها عادية و فقط لأنها محسوبة على تيارات معينة في إطار عطيني نعطيك. و ليس وحدنا من يقول أن هذه المديرية متورطة في عمليات فساد كبير بل سبقنا لذلك عدة جهات منها السيد رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين عبد السلام اللبار حيث وصف مسؤولي الوزارة جميعا بالعصابة المنظمة..
تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق