الجمعة، مايو 27، 2016

وجدة:تقرير عن يوم ليس ككل الأيام في زمان مجموعة مدارس بني سلمان

نشر بتاريخ :

وجدة:تقرير عن يوم  ليس ككل الأيام  في زمان مجموعة مدارس بني سلمان

وجدة:تقرير عن يوم  ليس ككل الأيام  في زمان مجموعة مدارس بني سلمان

بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين

تقرير عن يوم
 ليس ككل الأيام
 في زمان مجموعة مدارس بني سلمان

بدعوة  كريمة من المركز الرقمي للتعلم البيداغوجي وبشراكة مع جامعة محمد الأول بوجدة وبحضور وازن لأطر عليا بوزارة التربية الوطنية توجه الأستاذ يوسف قيش ممثل مجموعة بني سلمان إلى المدينة الانف ذكرها لحضور حفل تسليم الجوائز التي  ستقدم إلى المؤسسات التي احتلت المراتب الأربعة  الأولى وطنيا في بلورة أحسن  مشروع استراتيجي للمؤسسة.

وللتذكير فقد احتلت مجموعة مدارس بني سلمان المرتبة الأولى وطنيا ، وتبعتها مجموعة مدارس طارق بن زياد ببولمان ثم مجموعة مدرسية أخرى بجنوب المغرب واحتلت ثانوية إعدادية بوجدة المرتبة الرابعة.
 وبعدما قدم  الدكتور الفاضل محمد الدريج  لمجموعتنا الفتية جائزتها ( مجسم معبر عن المؤسسة وفوزها ، شهادة تقديرية للمؤسسة، كتب لممثل المجموعة ،شواهد تقديرية لأعضاء فريق القيادة بمن فيهم الشركاء المحليون للمؤسسة ونعني بهم رئيس جمعية الاباء وممثل  الجماعة القروية بمجلس التدبير) تقدم ممثل هذه المؤسسة بمداخلة عرف فيها بالمجموعة الفائزة ، وبالمحطات التي سجلتها لله و للتاريخ في طرح رؤيتها  العميقة لإصلاح منظومتنا التربوية من منظور الممارس الصفي ...
كما قدم الأستاذ يوسف قيش للدكتور محمد الدريج كتيبا  معبرا عن رؤية بني سلمان لإصلاح المنظومة التربوية  نسخة منه قدمت  قديما للمجلس الأعلى للتربية والتكوين وللوزارة الوصية في إطار المشاورات التي أجرياها سنة 2014...
كما قدم ممثل المجموعة الفائزة نسخة أخرى لمشروع المؤسسة الاستراتيجي ونسخة  مرتبطة بالأولوية  الثالثة التي اشتغلت عليها  مجموعة مدارس بني سلمان خلال هذا الموسم  والتي اثمرت قطوفا تربوية حق لهذه المجموعة أن تفتخر بها...
وفي الأخير زود الأستاذ  قيش الدكتور الدريج بقرصين مدمجين أحدهما يعرف ببني سلمان وبأنشطتها منذ 2006 والاخر يوثق لمجمل العمليات التي قام بها أطر المجموعة المدرسية وفريق قيادتها في بلورة وتنزيل مشروع المؤسسة الاستراتيجي و الذي يحمل عنوان :
"التمكن من التعلمات الأساس رهين بتنشيط الحياة المدرسية"
وقد عبر الحاضرون عن عمق تقديرهم لعمل هذه المؤسسة القروية القوية التي تمثل نموذجا واعيا وفعالا...  نموذجا ينبغي أن يحتذى به في العطاء والتضحية وحب الوطن إذ يكفي هذه المجموعة فخرا شهادة الدكتور الدريج إذ قال عنها :
»ليس صدفة أن تفوز هذه المؤسسة بالمرتبة الأولى وطنيا طالما أشجارها يانعة وأغصانها مورقة وظلالها وافرة «
نرجو أن نوفق لخدمة المتعلمين  فهم ديدننا وبهم نفوز برضى ربنا.
يوسف قيش
ممثل مجموعة مدارس بني سلمان
وجدة بتاريخ 22-5-2016


تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق