الثلاثاء، مارس 15، 2016

التجديد الطلابي بتطوان تحمل رئاسة الجامعة مسؤولية التدخل الأمني (بيان)‎

نشر بتاريخ :

              بيان للرأي العام على إثر أحداث كلية العلوم
التجديد الطلابي بتطوان تحمل رئاسة الجامعة مسؤولية التدخل الأمني (بيان)‎


شهدت كلية العلوم بتطوان صبيحة يوم 5 جمادى الثانية هـ 1437 الموافق 15 مارس 2016م، تدخلا عنيفا لقوات الأمن في حق الطلبة الذين قرروا مقاطعة الدورة الاستدراكية بشكل ديمقراطي وسلمي، وذلك بعد تعنت الإدارة في الاستجابة لمطلب حذف النقطة الموجبة للرسوب، وعدم فتحها أي باب للحوار من أجل مناقشة الملف المطلبي الذي سطرته الجماهير الطلابية بكلية العلوم، وقد خلف هذا التدخل عددا كبيرا من الإصابات المتفاوتة الخطورة، إضافة إلى اعتقال عدد من الطلبة والطالبات، منهم مصابون، فضلا عن تخريب جزء من مرافق الكلية.

وإننا في منظمة التجديد الطلابي - فرع تطوان -، نتابع عن كثب تطورات الوضع الخطير الذي شهدته كلية العلوم صباح اليوم، وانطلاقا من التزامنا النضالي إلى جانب الجماهير الطلابية من أجل تحقيق المطالب المشروعة، نعلن للرأي العام الوطني والمحلي والطلابي ما يلي:
-         إدانتنا الشديدة للتدخل العنيف لقوات الأمن ورفضنا للمقاربة الأمنية الضيقة في التعاطي مع النضالات الطلابية.
-         تحميلنا المسؤولية لرئاسة الجامعة وعمادة الكلية فيما آلت إليه الأوضاع في الكلية، ودعوتنا إلى الاستجابة الفورية للمطالب المشروعة.
-         دعوتنا الجهات الوصية إلى فتح تحقيق حول التدخل الأمني العنيف.
-         دعوتنا الجماهير الطلابية إلى التشبث بسلمية المعركة النضالية .
-         دعوتنا الجماهير الطلابية إلى المزيد من النضال والصمود حتى تحقيق المطالب.
وما ضاع حق وراءه مطالب
                                      والله من وراء القصد وهو يهدي إلى سواء السبيل
                                             
                                                                                         المكتب المحلي



تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق