الثلاثاء، يناير 19، 2016

وكأنك ... رئيس حكومة ؟

نشر بتاريخ :

وكأنك ... رئيس حكومة ؟
وكأنك ... رئيس حكومة ؟


رحال امانوز

" وكأنها جلسة ... وكأنه برلمان ... وكأنها إنتخابات ... وكأنها حكومة ... "هذا ما علق به علاء الأسواني . الأديب الشهير صاحب رواية وفيلم عمارة يعقوبيان . على آخر جلسات مجلس الشعب المصري . والتي تشبه جلسات البرلمان المغربي . حيث تحسب نفسك في السيرك تتفرج على أجناس عديدة من الحيوانات أو كأنك في ساحة الفرجة الشهيرة جامع الفنا ...

أنت كذلك آسي بنكيران   ... كأنك رئيس حكومة !
لماذا تتخلى عن ممارسة  صلاحياتك التي منحك إياها دسور2011 ؟ ولماذا تلتجيء للإستعارة وتعجز عن تسمية الأشياء والأشخاص بأسمائها الحقيقية . بل أفصح لنا عن سبب تناقضاتك  في الكلام والمواقف . .  كن رجلا وتحمل مسؤولياتك بالكامل ...
آسي بنكيران ! الله يرحم باك إلا ما جاوبني غير على هذا السؤال :
واش بصح ما فراسكش بلي الأساتذة المتدربين فرشخوهم ؟ إوا أسيدي باز ...
يا كما شي تمساح أولا عفريت هو لي عطا الأمر باش  يدكدكوهم ؟
منذ ترؤسك لحكومتنا الموقرة  . وأنت تمطرنا بقراراتك الظالمة . لماذا تصرعلى تبني كل ماهو سلبي سي بنكيران ! ماذا وقع لك ؟ لقد ... أصبحت العدوالأول للشعب المغربي . بماذا ستتذكرك الأجيال القادمة . ماعمرك سكتي يتيم إلا بكى . عمرك ما  نظمت حفل إعذار أو ختنتي حتى وليد صغير . أوفرقت مساعدات على المساكين . أودرت شي عمل ديال الخير .
" إكذب إكذب إكذب . " حتى يصدقك الناس . ويصبح الكذب حقيقة ! " هذه الفكرة الجهنمية كانت الشعارالمأثور لغوبلزمسؤول البروبا غاندا لد ى الفهررأدولف هتلر... وأنت تطبقها بامتياز. من يسمع خطاباتك يعتقد أنك قد قمت بالإصلاحات الخارقة . فشلك آسي بنكيران يكذبه واقع قطاع التعليم والصحة والتشغيل وغيره . ووضعية المغرب تزداد من سوء إلى أسوء . حسب تقاريرالمنظمات الدولية . التي لا يأتيها الباطل من أمام أوخلف .
شيء وحيد يحسب لك لا عليك . أنك إستطعت أن تشد أنظارالشعب . ليس إهتماما بعملك الحكومي ... بل رغبة في التسلية والفرجة . تعجبهم قهقها تك ونكاتك الحامضة . وكذا صراخك وغضبك عندما تنتفخ أوداجك . بل يأسفون لحالك عندما تنتابك نوبة بكاء مفاجئة . تذرف أثناءها دموع التماسيح !
في البلدان الديمقراطية . يبحث الوزراء عن عمل بعد تقاعدهم . لأنهم لايتقاضون معاشا مدى الحياة . مثل هو متعارف عليه عندنا .أما أنت فلن تعرف البطالة طريقا إليك . لذا أنصحك باحتراف التمثيل وخاصة الكوميديا والتهريج . لأنها تناسبك كثيرا وستحقق فيها نجاحا باهرا . وتحقق منها أرباحا خيالية أحسن من العمل الحكومي ...

تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق