الأحد، ديسمبر 20، 2015

مقال جديد حول رد بن كيران الأخير على الأساتذة المتدربين‎

نشر بتاريخ :

مقال جديد حول رد بن كيران الأخير على الأساتذة المتدربين

الأستاذ عبد اللطيف بوكرن


عذرا بن كيران موضوع المرسومين خرج من أيدينا



الأستاذ عبد اللطيف بوكرن

بعد مسيرة يوم الخميس 17 دجنبر 2015، أخيرا تحدث بن كيران بلغة مغايرة للغة السابقة (لغة التهديد والوعيد) وصرح للجريدة التي ترتبط بحزب العدالة والتنمية (أندلس بريس) من خلال قوله: "أنا أتعاطف معهم وأعدهم بأنه سيتم توظيفهم جميعا بدون استثناء، أغلبهم سيلج الوظيفة العمومية هذا العام ومن تبقى منهم فسيتم توظيفه السنة المقبلة أو التي بعدها، أما المنحة فسيتم مراجعتها مستقبلا".

وللحديث بموضوعية سنتطرق إلى التحليل الموضوعي للتصريح، وبداية ننظر صحة المعلومة، ونحن نعلم أن مصداقية الخبر تثبت بعد عدم تكذيبها، وخصوصا إذا تعلق الأمر برئاسة الحكومة، إذا فالخبر مؤكد وصحيح.
أما من حيث المعطيات فهي غاية في الخطورة، تثبت بالدليل القاطع زيف الشعارات التي يرفعها بن كيران، والتي تضرب في القانون المغربي والدستور، الذي هو أسمى وثيقة قانونية، ناهيك عن استعمال لغة الذي لا يملك من أمره شيئا.
اللغة الجديدة: لقد استعمل بن كيران لغة "أتعاطف معهم" وهي كلمة يجدر أن يستعملها من هو خارج الحكومة، أو على الأقل غير مساهم في هذين المرسومين، أما والذي أنتجهما هو نفسه المتعاطف فنقول له: "تعاطفك غير مقبول ومردود عليك" بل كفاك استهتارا بالموارد البشرية بخيرة أبناء هذا المجتمع الشباب المغربي، وأعلى طبقته المثقفة، نقول لك لماذا أقحمت نفسك في موضوع لست أنت الوزير المباشر عليه؟ كيف سمحت لك نفسك أن تتجرأ على رجال التعليم الذين تكن لهم الضغينة تلوى الأخرى؟ وما وجد مسؤول حكومي في التاريخ يكره رجال التعليم كما تفعل.
الوعد بالتوظيف: قال بن كيران "وأعدهم بأنه سيتم توظيفهم جميعا بدون استثناء، أغلبهم سيلج الوظيفة العمومية هذا العام ومن تبقى منهم فسيتم توظيفه السنة المقبلة أو التي بعدها، أما المنحة فسيتم مراجعتها مستقبلا" أما يستحيي رئيس حكومةٍ تدّعي أنها قامت بتعديلات على قانون الوظيفة العمومية عمودها المساواة والكفاءة (كما جاء في تقرير قانون المالية 2016)، أين هي مذكرة منع التوظيف المباشر التي أصدرتَها سنة 2012 ؟ لماذا تخرقها بقولك اليوم: أنك ستوظفهم أين هو شعار الجودة؟ أين هو الفصل الأول من قانون الوظيفة العمومية الذي يعتبر أنه من حق كل مغربي الجنسية الوصول إلى الوظيفة العمومية على قدر المساواة؟ كيف تكون المساواة إذا بعد عزم رئيس الحكومة التوظيف؟ بل كيف يتدخل هو في التوظيف مع العلم أن طريقة التوظيف محسومة سلفا بالمباراة؟ هل معنى هذا أن رئيس الحكومة سيتحكم في نتائج المباراة؟ يُخجل كثيرا مثل هذا الموقف، وأن يصدر بالخصوص من رئيس الحكومة.
ويصدر رئيس الحكومة هذا التصريح وكأنه نسي أو تناسى أن فترته رئيسا للحكومة قد أصبحت بعد عدة شهور في خبر كان، هل يريد أن يفعل بالأساتذة ما فعله الفاسي الفهري بطلبة المحضر؟ أي أن يضع عراقل أمام الحكومة القادمة بملف الأساتذة المتدربين؟ ليجد رئيس الحكومة الآتي ملفا يتنكر منه كما تنكر بن كيران من المحضر؟ أم هل يؤكد بن كيران أنه قام بعمل سيرضى به عنه البنك الدولي وبالتالي فهو رئيسكم أيها الأساتذة لفترة ثانية لا قدر الله؟
هل يملك الأساتذة المتدربون ملف المرسومين؟
كان الأساتذة المتدربون في المسيرة التي نظموها يوم 12 نونبر 2015 وكان الأمر وقتها يقتصر على الأساتذة المتدربين وحدهم، فكان بالسيد عبد الإله بن كيران أن يكون متعقلا فيحاورهم كرجل ضد الاستبداد بل ويحاربه، وإلى حدود هذا الوقت كان الأمر بأيدي الأساتذة المتدربين، أما وقد خرج الأساتذة يوم 17 دجنبر 2015 وخرج معهم طلبة الجامعات ممثلين في الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، وخرج معهم طلبة خريجو مشروع عشرة آلاف إطار، وخرج معهم الآباء والأمهات حتى بلغ العدد أكثر من 25000 فعذرا بن كيران مرة أخرى قضية التعليم خرجت من بين أيديهم، كيف سيواجهون هؤلاء الطلبة؟ وما هو الجواب الذي سيقدمونه لهم؟ والجميع خرج تحت سقف معروف مسبقا والتضامن كان على أساس هذا السقف وهو إسقاط المرسومين، عذرا مرة أخرى، وقد يعتذر الأساتذة المتدربون لك مرة أخرى إذا استمر الوضع على ما هو عليه، فقد يكون المطلب أكبر، وهذا ليس غريبا فلو تمعنت قليلا في الفئة التي تخرج للشارع الآن والأشكال التي تقوم بها والأموال التي تنفقها على هذه الأشكال لأدركت حقيقة الأمر، إنهم الشباب فلا تلعب بالنار، إنهم المثقفون فلا تراوغهم، إنهم المدرسون فلا تستبلدهم.


تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق