الخميس، ديسمبر 03، 2015

سؤال حول معايير إسناد المناصب للأساتذة داخل مجموعة مدرسية

نشر بتاريخ :

سؤال حول معايير إسناد المناصب للأساتذة داخل مجموعة مدرسية


سؤال حول معايير إسناد المناصب للأساتذة داخل مجموعة مدرسية

السؤال:
ما هي معايير اعادة الانتشار داخل المجموعة المدرسية؟  هل بالاقدمية داخل المجموعة؟  او بالا قدمية العامة؟  شكرا جزيلا


الجواب الموجه :


-الأقدمية العامة في المجموعة هي المعيار المتعارف عليه أخي
-اسناد الاقسام للاساتدة بالمؤسسات يعتمد المعايير التالية
_ الاقدمية في المنصب اي الاقدمية في الو حدة المدرسية( المركز_ الفرعية)
هدا هو الاصل. لكن في حالة وقوع تغيير في بنية المؤسسة وتباين رغبات الاساتدة يمكن اعتماد معيار الاقدمية في المؤسسة
ويمكن اضافة معيار الاقدمية العامة عند التساوي
مع العلم ان هناك تفسيرات مختلفة عند التطبيق في اغلب المؤسسات.
-هناك البعض من يعتمد معايير التفييض الواردة في المدكرة 97 اساسا للاسناد
-يتم اعتماد الأقدمية في المجموعة أولا وفي حالة التساوي يتم اللجوء إلى الأقدمية العامة وطبعا يجب الأخذ بعين الاعتبار لغة التكوين معرب أو مزدوج
-إسناد المناصب من اختصاص المدير وحده إخواني الكرام ،و لا اجتهاد مع وجود النص القانوني إلا أنه مع استعمال عرف الأقدمية في مختلف المؤسسات و حرصا على تلبية و تلطيف الأجواء يلجأ المدير إلى إسناد المناصب بالمجموعة حسب الأقدمية.


-اخواني حركية المعلمين داخل المجموعة في التشريع لا تخضع الى تنقيط و لا الى ......فهي من اختصاص المدير و المفتش بناء على معايير تربوية الكفاءة الاقدمية في تدريس مستوى معين او التجربة في تدريس الاقسام المشتركة الا ان هدا الاختصاص تخلى عنه المديرون و المفتشون في جميع انحاء المغرب و حل محله العرف و عندما يحترم العرف يرقى الى قانون و العرف هو الاقدمية في المجموعة و ادا حصل التساوي الاقدمية العامة و ادا حصل التساوي نقطة المفتش و ادا حصل التساوي نلجا الى السن و ادا حصل التساوي نلجا الى القرعة .اما ادا تعلق الامر بالتفييض فهناك مدكرة تنظم دلك و هي واضحة و هي سارية المفعول.
أما إذا تم النزاع حول منصب معين فتتم استشارة المفتش في الموضوع . و تبقى الكلمة الأولى و الأخير للمدير في اسناد المنصب. تحياتي لكم جميعا

تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق