الخميس، سبتمبر 03، 2015

بداية تدمير التعليم العومي: نيابة الفقيه بن صالح تضرب التدابير ذات الأولوية عرض الحائط

نشر بتاريخ :

الدخول المدرسي: نيابة الفقيه بن صالح تضرب التدابير ذات الأولوية عرض الحائط

الدخول المدرسي: نيابة الفقيه بن صالح تضرب التدابير ذات الأولوية عرض الحائط

مصطفى بني ملال

مع مستهل الدخول المدرسي الحالي، و بعد أن شنفت الوزارة آذاننا بأسطوانة " التدابير ذات الأولوية "، و التي نصت من بين ما نصت عليه التخفيف من الاكتظاظ بالأقسام الدراسية.... أقدمت مصلحة التخطيط التربوي بنيابة الفقيه بن صالح ـ و في ظل الخصاص المهول الذي تعرفه على صعيد أطر التدريس خاصة بالسلك الابتدائي ـ على تبني تخريجة فريدة تبين بجلاء بأن ادعاءات الوزارة في واد و الواقع في واد آخر. فقد تفاجأ جل الأساتذة العاملين بالنيابة المذكورة و هم يوقعون محاضر الدخول، بتعديل البنى التربوية بمؤسساتهم بشكل طغى عليه كثير من الارتباك و التخبط، إذ تم ضم العديد من المستويات لبعضها البعض من أجل " تفييض " أساتذة ليتم تصريفهم عبر المجال الجغرافي للنيابة. و هكذا وصل عدد التلاميذ ببعض الأقسام 47 و 48 تلميذا.... كما حدث في مركزية م/م أولاد ارميش التي تم فيها ضم مستويي القسم الرابع (ليصير عدد المتعلمين 47 تلميذا)، و القسم الخامس (ليصبح عدد المتعلمين 48 تلميذا) ...
نفس الشيء وقع بفرعية أولاد ارميش الواد التابعة لنفس المجموعة المدرسية، حيث ضمت مصالح النيابة قسمي المستوى السادس في قسم واحد ، بحيث صار يضم 47 تلميذا....و تكرر نفس االسيناريو بمدرسة الساقية الحمراء التي تم فيها تفييض أستاذين اثنين.
و بهذه الإجراءات، يتضح لنا مدى التزام الوزارة بخلاصات المشاورات حول المدرسة المغربية و مدى التزامها بالتدابير ذات الأولوية........ ليأتي في الأخير بعض الجهلة و يتهمون أسرة التعليم بتخريب التعليم العمومي !!!
تساؤل أخير: هل كانت المذكرة التي تداولتها المواقع الالكترونية نهاية السنة الدراسية الماضية، و التي أصدرتها نيابة الرباط تدعو فيها مدراء المؤسسات التعليمية لتجنب التخفيف، هل كانت اعتباطية أم أن نيابة الرباط كانت تنفذ تعليمات الوزارة فقط ؟ ؟
تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق