الاثنين، يوليو 13، 2015

فك لغز الفصل المعكوس

نشر بتاريخ :
فك لغز الفصل المعكوس

                                                                        
 جواد مطعي-أستاذ التعليم الابتدائي
                                                   

 جواد مطعي-أستاذ التعليم الابتدائي

تشير العديد من الابحاث و الدراسات دات الطابع الأكاديمي ,أن العقد الثالث من الألفية الثالثة , ستشهد بداية أفول الأنظمة التعليمية التقليدية .
هذه القطيعة يفرضها منطقين اثنين :
·       تسارع التطور التكنولوجي و المعلوماتي  الذي يعرفه العالم و الذي يستدعي المواكبة و المشاركة .
·       بزوغ جيل جديد من المتعلمين بعقلية مختلقة و اهتمامات حديثة : فأساليب التعليم التقليدي  أضحت مملة و غير مجدية  تفتقد طابع التشويق و الاثارة و التحفيز بالنسبة لهذا الجيل.

ان استعمال التقنية اليوم لم  يعد فخرا و لا ترفا اجتماعيا , بل أصبحت ضرورة ملزمة تفرض نفسها بعد أن انفلتت من قبضة الانسان و ارتدت عليه .
الفصل المعكوس la classe inversée ماهو الا تجسيد لتلك القطيعة مع التعليم التقليدي  المتمركز حو ل المدرس باعتباره مصدر المعرفة .
انه شكل من أشكال التعليم المدمج ,الذي يعتمد توظيف تكنولوجيا الاعلام و الاتصال في العملية التعليمية التعلمية بطريقة  تفاعلية ترمي الى تجويد المنتوج التعليمي والارتقاء بمستوى المردودية.
كيف تتم أجرأة الفصل المعكوس :
ان تفعيل سيناريو القسم المعكوس يمر عبر طورين أساسيين :
ü    خارج الفصل :
يقوم المدرس باعداد الدرس على شكل فيديو مصور يتم تقاسمته partager على موقع القسم le site web de la classe  مع تمرير التعليمات المتعلقة بالدرس.
يتابع التلاميذ مضمون الدرس و كذا الشروحات عبر الفيديو في الموقع الخاص بالفصل ,حيث يمكن أن تحدث تفاعلات أولية  بين التلاميذ و المدرس حول المفاهيم المقدمة .
ü    داخل الفصل :
يخصص زمن الفصل من أجل توسيع المفاهيم واغنائها و تعميقها ثم المناولة و التطبيق بدلا من تقديم الدرس لأول مرة.
تولى عناية خاصة للتلاميذ المتعثرين مع الدعم و الحفز .
يعتمد المدرس داخل الفصل المعكوس الطرق و التقنيات الفعالة و الحديثة و التي من شأنها تجويد التعلم وانماء الكفايات المطلوبة .
مزايا الفصل المعكوس :
v   يضمن اعادة مشاهدة الدرس أكثر من مرة عبر الفيديو , مما يتيح لكل متعلم الاستعاب تبعا لايقاعه.
v   بناء علاقات متينة بين أعضاء القسم .
v   يولي القسم المعكوس عناية للفروقات الفردية , كما يحرص على تكييف ايقاعات التعلم لدى التلاميذ.
v   ينمي مهارة البحث الذاتي و الاستقلالية .
v   تمر حصصه الدراسية في جو تفاعلي مفعم بالحيوية و المتعة و الحماسة .
v   يخفف من ضغط المنهاج الدراسى .
سلبيات القسم المعكوس :
هناك العديد من المشاكل التي تعوق أجرأة الفصل المعكوس والتي يمكن تكثيفها في النقط التالية :
ü    مشاكل الاتصال عبر الشبكة العنكبوتية connexion
ü    ثقل  الصبيب débit  قد يعرقل  عملية تحميل الفيديو.
ü    غياب الحواسيب أو اتلافها .
ü    هناك فئة من كلاسيكية من المدرسين قد ترفض فكرة الفصل المعكوس و تبقى متشبثة  بدور المدرس المتسلط منبع المعرفة .
ü    فئة من التلاميذ قد  ترفض الفكرة خصوصا أولئك الذين تفوقوا في نظام الفصل التقليدي.
لا يدعي نموذج الفصل المعكوس امتلاكه التركيبة السحرية لحل مشاكل التعليم ,ولكن يبقى وسيلة من بين غيرها ترمي الي الجودة بطرق متنوعة .
لقد حققت هذه التجربة العديد من النجاحات في الكثير من الدول كندا أمريكا  بمعنى أنها تستحق  التقدير و التفعيل و الأجرأة كلما كانت الظروف ملائمة خصوصا هنا في المغرب .


تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق