الجمعة، مايو 22، 2015

مديرا م/م اكرماون الحوز:بيان حقيقة حول مقال "استاذة بنيابة الحوز تصنع المفاجاة

نشر بتاريخ :
"بيان حقيقة حول مقال "استاذة بنيابة الحوز تصنع المفاجاة

 جريدة الاستاذ
بعد المقال الذي نشرناه حول أستاذة من نيابة الحوز تصنع الحدث من خلال  تغيرها الجذري للحجرة الدراسية توصل الموقع ببيان من السيد المدير حول ما يقول انه حقيقة ما جرى فعلا وهو البيان الموجود أسفله

بصفتي مديرا لم/م اكرماون و المسؤول عن تسييرها الإداري و التدبير المادي والمالي  و كذلك التواصل أود أن أضع داخل نسق زمني جميع الأحداث التي واكبت  منذ التحاق  الأستاذة ياسمين فيتاح  بالمؤسسة إلى كتابة المقال المعنون أعلاه بحيث طمس المقال الأول و الذي نشر تحت عنوان "أستاذة خريجة بنيابة الحوز تصنعالمفاجأة"عدة حقائق متجاوزا مجهودات أطراف عديدة بحيث لا يمكن للأستاذة أن تنجح  في مهمتها بدون دعمهم المادي و المعنوي.

1/ربط المؤسسة بالكهرباء
كنت المشرف المباشر على هذا الربط بعد توصيات من السيد النائب بحيث كان الربط في مدة 72 ساعة وهي فثرة التي فصلت الترخيص و الربط الفعلي .فترخيص السيد النائب ليس حكرا على مدرسة دون أخرى فهو متاح لجميع المؤسسات التي ترغب في ذلك شريطة القيام ببعض الإجراءات الإدارية منها الاتصال بكهربائي معترف به لتهييء الملف و ضبط شبكة الأسلاك الكهربائية بالمؤسسة.فوحدة تقايوت ليست وحدها من تم ربطها بالكهرباء فهناك وحدات أخرى من م/م اكرماون و الباقية سيأتي دورها فيما بعد. ولم يتم ربط أي مؤسسة أخرى خطأ فهذا مجرد كلام لا نصيب له من الصحة.
2/إصلاح حجرتي وحدة تقايوت قامت به "جمعية شربة ماء" بعدما رخص لها السيد النائب و هذا يدخل ضمن انفتاح المؤسسة على العالم الخارجي وجلب مساعدات من خارج ميزانية الوزارة لما فيه مصلحة المدرسة والتلميذ فالشكر الأكبر في هذا الإصلاح يبقى متقاسما بين
*أساتذة الوحدة الذين تعاونوا جميعا من اجل إنجاح ورشة الترميم
*السيد النائب الذي رخص بالإصلاح.
*جمعية الآباء التي دعمت تواجد الجمعية بالوحدة المدرسية و كانت شاهدة على كل ما يجري داخل المدرسة.
3/الأستاذة نالت ما تستحقه بعد توصلها بتشجيع كتابي من السيد النائب فهو اعتراف صريح بمجهودها و جدية عملها.
4/ما قامت به الأستاذة ياسمين فيتاح لا يعتبر مفاجأة بل هو واجب نحو كل من يمتهن التعليم لأننا ببساطة ورثة الأنبياء و مكلفين برسالة.كما لا يفوتوني  أن أتوجه بالشكر الكبير إلى كل من دعم هذه التجربة الفتية للأستاذة ياسمين فيتاح وعلى رأسهم السيد النائب
ثم السيد رئيس مكتب الاتصال و رئيس مكتب الأنشطة و الأطر التربوية لوحدة تقايوت و جمعية الآباء وجمعية "شربة ماء" و الجمعية الوطنية للشباب المتطوع.

                                               والسلام     سي محمد حجي

"بيان حقيقة حول مقال "استاذة بنيابة الحوز تصنع المفاجاة

تعليقات
0 تعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق