الثلاثاء، أبريل 28، 2015

مونولوج

نشر بتاريخ :

مونولوج

أحمد الغازي

أعاتب الليل في صغري 
أقول مابك حالك 
ألا جد علي بالقمر 
قمر أنير  به 
طريق حبلى بالحفر
يا نفسي لم الشكوى ؟
خذ الحذر و اعتذري 
ماذا صنعت لي؟
وهل تزوجت بالسهر ؟
هل اتخذت الحرف صديقا 
في زمن الجبن والغدر 
أراك تسألين عن النور
وتديرين الظهر للفكر 
صاحبت الموت عن مضض
تمشين وراءه ،تجري ..
شيدت في الصحراء مبنى 
قوامه طين من رمل
جادت عليك به 
شاشة بتوجيه وبأمر 
فيا نفس كفاك هراء 
ولا تحاربين الصفر بالصفر
كفاك عبثا يا مدللتي !
الطريق طويل فهل تدري؟
لن يعبره جاهل حرف
ومتجاهل لواقع الأمر 
إن هويت فلا تهوي 
حريم  ولا  خمر 
ولا يغرنك مدللتي 
الجاه ولا القصر 
تبصري في خلق الله 
في البر وفي البحر 
ترين الحوت يبحر 
 بكثرة لأرض الغير
وأطنان الفوسفاط ..
من يستفيد منها لا ندري؟
كل مانعرفه يا نفساه
أننا سنعيش حينا من الدهر

أحمد الغازي
تعليقات
0 تعليقات