الاثنين، مارس 09، 2015

انتحار تلميذة بواد زم بعد حضورها نشاطا لحزب الحركة الشعبية

نشر بتاريخ :

انتحار تلميذة بواد زم بعد حضورها نشاطا لحزب الحركة الشعبية


عن الأخبار:
أقدمت تلميذة تبلغ من العمر 17 سنة، ليلة السبت الماضي، على الانتحار شنقا داخل منزل عائلتها بحي “المصلى القديم” بمدينة واد زم، وذلك باستخدام غطاء رأس.
ونقلت جثة الهالكة إلى المستشفى الإقليمي لمدينة خريبكة، حيث يتشبه تعرضها لاعتداء جسدي وجنسي.
وكانت التلميذة (ن.ب)، التي حصلت على (17/20) في الامتحانات الأخيرة، تنشط داخل فرع المرأة الحركية بالمدينة، ويوم سالسبت حضرت نشاطا حزبيا، وساهمت في تأسيس مكتب فرع المرأة الحركية.
تعليقات
0 تعليقات