الاثنين، فبراير 16، 2015

مسؤول بنقابة موخاريق يتهم أكاديمية دكالة عبدة بالفشل التدبيري وهدر المال العام

نشر بتاريخ :

مسؤول بنقابة موخاريق يتهم أكاديمية دكالة عبدة بالفشل التدبيري وهدر المال العام 



نورالدين الطويليع ـ يوسف الإدريسي


كشف الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم بجهة دكالة عبدة، المنضوية نحن لواء الاتحاد المغربي للشغل، عن وجود اختلالات كبرى بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة دكالة عبدة، تستدعي فتح تحقيق عاجل للوقوف على حيثيات المشكل الذي هوى بها إلى الرتبة 16 والأخيرة، في النتائج الذي خلصت إليه المفتشية العامة للتعليم، وهي تحوصل مدى مواكبة الأكاديميات الجهوية للمخطط الاستعجالي، وللوقوف أيضا على مواطن الخلل عن كثب، ومحاسبة  كل من تسبب في هدر الأموال الطائلة التي رصدت للمشروع.

وأضاف المسؤول النقابي الذي كان يتحدث في المؤتمر الإقليمي لنقابته باليوسفية الذي نظم بمدينة الشماعية، صباح اليوم الأحد 15 فبراير 2015 أن إدارة الأكاديمية الجديدة تسلمت تركة ثقيلة، تتطلب من المسؤولين على الصعيد المركزي تصفيتها من أجل وضع أرضية صالحة لإصلاح تعليمي طموح بالجهة، كما أكد ذات المتحدث أن الحاجة ملحة لإحداث ثورة شاملة في المنظومة التعليمية ككل، واتخاذ قرارات جريئة تخرجها من حالة الجمود التي تحاصرها، وعدم الاقتصار على إلقاء اللوم على رجل التعليم، واتخاذه شماعة بتحميله مسؤولية كل المشاكل العالقة التي تتخبط فيها المدرسة المغربية.
بدوره اتهم الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم، ميلود معصيد،  في كلمة وجهها للمؤتمرين عبر الهاتف، حكومة بن كيران بالإجهاز على مكتسبات وحقوق الشغيلة التعليمية، مضيفا أن نقابته لن تسمح بعد اليوم بتمرير أي قرار يتضمن مسا أو اعتداء على حق من حقوق رجال التعليم، مؤكدا في الوقت ذاته أن المدخل الأساسي لإصلاح التعليم يجب أن يرتكز على صون كرامة أعضاء الهيأة التعليمية.
هذا، وقد تمخض عن المؤتمر انتخاب مكتب إقليمي جديد جاءت تشكيلته على الشكل الآتي:
الكاتب الأول: مصطفى فاكر ـ نائبه الأول: عبد المجيد الراضي ـ نائبه الثاني: فاطمة العابيدي ـ نائبه الثالث: حسن سبيكة ـ أمين المال: ميلود الروماني ـ نائبه الأول: خليل نزيه ـ نائبه الثاني: نورالدين أبو الأنوار ـ المقرر: عبد الرزاق لعوج ـ نائبه: مراد جابر ـ المستشارون: نورالدين خليفة ـ عبد الكريم توفيق ـ عبد الهادي الزعيري ـ عبد الحق العلام ـ حنين ـ عبد المومن العنتاري ـ فوزية الدقيق ـ مريم زيان.
وفي معرض رده، بعد اختتام المؤتمر، على سؤال لموقع اليوسفية أون لاين، عن الخطوات التي اتخذتها نقابته بخصوص الوضع التدبيري لأكاديمية دكالة عبدة، قال الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم بأن هيأته النقابية أصدرت على مدى السنوات الفارطة بيانات حذرت فيها من الوضع القائم، ونظمت بموازاة ذلك وقفات احتجاجية للفت انتباه المسؤولين إلى اختلالات التسيير والتدبير، مضيفا أن هذه هي حدود مساحة التحرك لإطار نقابي لا يتمتع بحق المنفعة العامة الذي يؤهله، حسب قوله، لطرق أبواب القضاء.
تعليقات
0 تعليقات