الأربعاء، فبراير 11، 2015

لقاء تحضيري للقاء الجهوي الموسع حول المسالك الدولية للبكالوريا المغربية

نشر بتاريخ :

                 لقاء تحضيري للقاء الجهوي الموسع حول المسالك الدولية للبكالوريا المغربية

المسالك الدولية للبكالوريا المغربية

عقد السيد مدير  الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مكناس – تافيلالت ، بمقر الأكاديمية يوم الثلاثاء 10 فبراير 2015، لقاء خصص لمناقشة التقويم المرحلي لتجربة إرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية  بحضور السادة: رئيس قسم الشؤون التربوية و الإعلام و الخريطة المدرسية ، رئيس مصلحة التعليم الخصوصي، والسيدة المكلفة بمهمة التعاون بالمعهد الفرنسي، بمشاركة بعض المفتشين التخصصيين بالجهة، ويندرج هذا اللقاء في سياق جهود الأكاديمية لمواصلة إرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية في أفق تعميم هذه التجربة، وأيضا التحضير للقاء الجهوي الموسع لجميع الأطراف المعنية المزمع عقده في الشهر الجاري.

بعد الترحيب بالحاضرين أكد السيد المدير أن اللقاء هو تتويج لسلسلة من اللقاءات التي عقدتها الأكاديمية مع الأطراف المعنية والشريك الفرنسي قصد الإحاطة بالوضعية الراهنة انطلاقا من الربط بين الأهداف والنتائج، وفرصة لعرض جميع الإكراهات المرصودة قصد التفكير الجماعي في إيجاد حلول لها  في أفق تعميم تجربة إرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية، وصلة به ركز السيد المدير على الدور الهام و المحوري للشريك الفرنسي في الارتقاء بالتجربة عن طريق الاستفادة من المؤهلات والخبرات التي يتوفر عليها المركز الثقافي الفرنسي.
و من جهتهم أبرز المفتشون التخصصيون ومن خلال الزيارات الميدانية وجود تطور ملحوظ في مستوى التلاميذ واستئناسهم شيئا فشيئا بالمواد المدرسة باللغة الفرنسية مايفتح آفاقا إيجابية لتعميم التجربة، كما تم التركيز على أهمية التداخل بين المواد الديداكتيكية والتنسيق بين الأساتذة لوضع جسور وامتدادات تسمح بتقاسم الخبرات والتجارب، و في هذا الصدد تم التنصيص على ضرورة تحديد برنامج محدد لمادة تقنيات الاتصال والتواصل حتى تضطلع بالوظيفة المنوطة كتلك المتعلقة بإحداث التناغم بين المواد المدرسة خصوصا العلمية منها. 
أما ممثلة المعهد الفرنسي، فأكدت رغبة الشريك الفرنسي بإنجاح التجربة ومواكبة المؤسسات التعليمية في تحديد حاجياتها من التكوين قصد إعداد برنامج متكامل وفق دفتر تحملات متفق عليه مسبقا، للاستفادة من الخبرات والوسائل التي يتوفر عليها المعهد الفرنسي.
مداخلة السيد رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية ركزت على ضرورة الإستمرار في التجربة و خلق فرق تربوية للاشتغال على المجزوءات و التمارين و الموارد، مع ضرورة الاهتمام بمحور تكوين الأساتذة.

و تجدر الإشارة أن أكاديمية جهة مكناس تافيلالت تتوفر حاليا على ما مجموعه 832 تلميذة وتلميذا بالمسالك الدولية  للبكالوريا المغربية خيار فرنسية، 64% منهم بالتعليم العمومي، وموزعين على 33 قسما بمختلف نيابات الجهة، 20 قسما بالتعليم العام و 13 بالتعليم الخاص. 
تعليقات
0 تعليقات