السبت، يناير 17، 2015

الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة مكناس – تافيلالت تخلد الذكرى 71 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال‎

نشر بتاريخ :

الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة مكناس – تافيلالت تخلد الذكرى 71 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال


تخليدا للذكرى الواحدة والسبعين لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، أقامت الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين  لجهة مكناس تافيلالت حفلا تربويا متميزا برواق باب المنصور بمكناس بحضور ممثل السيد والي جهة مكناس تافيلالت و السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والسيد المندوب الإقليمي للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير وأعضاء من المجلس الإقليمي للمقاومة وجيش التحرير والسيدة النائبة و السادة نواب الوزارة بالجهة و ممثلي المنابر الإعلامية و بعض الشخصيات المدنية و العسكرية ومدراء المؤسسات التعليمية وبعض الأساتذة وبعض التلاميذ والتلميذات.


 في البداية تناول السيد مدير الأكاديمية كلمة أشار من خلالها أن هذا الاحتفال يندرج في إطار احتفال أسرة التربية والتكوين بالذكرى الواحدة والسبعين لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، ويأتي تمجيدا لمحطة حاسمة في مسيرة الكفاح الوطني، وللبطولات العظيمة التي صنعها المغاربة بقيادة العرش العلوي المجاهد، بروح وطنية عالية، وإيمان صادق بعدالة قضيتهم في تحرير الوطن، وتحقيق الاستقلال، وصون عزة المغرب وكرامته .
كما أكد السيد المدير أن هذا الحفل الوطني كذلك، يأتي  تتويجا للعديد من التظاهرات الوطنية التي نظمتها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الهادفة إلى تعميق الوعي بتاريخ بلادنا، وترسيخ الارتباط بالسجل الذهبي للعرش والشّعب دفاعا عن المقدسات الدينية والثوابت الوطنية، ومد جسور التواصل والتفاعل مع رصيد الذاكرة التاريخية وروائع الكفاح الوطنيّ، وتنوير الأجيال الصاعدة بمضامينها، وترسيخ قيمها في العقول والوجدان إسهاما في تربية وتكوين المواطن المغربي المتشبع بالروح والقيم الوطنية، والقادر على مواكبة مسلسل التحديث المتواصل، وكسب رهانات التنمية الشاملة والمستدامة بكل أبعادها، والتي يقودها عاهل البلاد ،جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

تعليقات
0 تعليقات